أسئلة وأجوبة منوعة

نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19 … كيفية التخلّص الآمن من معدّات الوقاية الشخصية!

نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19

نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19

نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19 ، هل فكّرت يوماً أين سيكون مآلها بعد تخلُصِك منها؟ مع انتشار  فيروس كوفيد-19 بسرعة في جميع أنحاء العالم ومع الاستخدامات المتزايدة لمعدّات الوقاية من الكوفيد-19 دخلنا في عالم جديد من النفايات والتي قد تؤدي إلى كوارث وتهديدات بيئية خطيرة. وذلك بسبب أنّ المواد الموجودة فيها غير قابلة للتحلّل. وتحتوي في كثير من الأحيان على ألياف كالتي هي الموجودة في البلاستيك الذي يضرّ بشدّة بالبيئة.

حيث أننا خلال هذه الفترة نُنتِج كميات كبيرة من النفايات الخطرة في جميع أنحاء العالم. خصوصاً مع استخدام معدّات الحماية الشخصية  (PPE) الإجباري في كلّ مكان خاصّة في المستشفيات، أين تتكوّن معدّات الحماية الشخصية من القفازات والأقنعة الطبية والنظارات الواقية أو واقيات الوجه والعباءات بالإضافة إلى جهاز التنفس الصناعي والمآزر وغيرها. لكن أين تذهب كلّ هذه المعدّات بعد الانتهاء من استعمالها ياترى؟ وهل نحن نتخلّص منها بشكل آمن؟!

كم مرّة يتم استخدام معدّات الحماية الشخصية (PPE)؟

شهدت جائحة كوفيد-19 في جميع أنحاء العالم دخول المزيد والمزيد من الأشخاص إلى المستشفيات، وهذا ما جعل معدّل الإصابة بالفيروس يرتفع. وبالتالي أصبح انتاج واستعمال معدّات الحماية الشخصية (PPE) بكثرة أمرًا ضروريًا لمُكافحة هذا الفيروس والحدّ منه. إذ يعتمد معظم الناس على تلك الأنواع من المعدّات التي يجب التخلّص منها مباشرة بعد أوّل استخدام لتجنب خطر انتشار العدوى أو المرض. ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، تُستخدم معدّات الوقاية الشخصية مرّة واحدة لأنّ مكوّناتها ليس لها القدرة على إعادة الاستخدام مرّة ثانية. إذ أنّه بعد استخدامها مباشرة يتم تصنيفها كنفايات طبية معدية وخطيرة. غير أنّه يستثنى من ذلك كمامات القماش والنظارات الواقية وواقيات الوجه التي يمكن إعادة استخدامها مع الحفاظ على إجراءات التطهير والتعقيم باستمرار.

إقرأ أيضا:أنواع التأمين على السيارات… كل ما تريد معرفته عن التأمين الإجباري على السيارات

ورغم أنّ التخلص منها يهدف إلى منع انتقال المرض إلى عدد أكبر من السكان. إلّا أنه في أغلب المناطق السكنية، يتم التخلص من معدّات الوقاية الشخصية المستخدمة والأقنعة والقفازات وغيرها من نفايات الكوفيد-19 بين صناديق النفايات المنزلية. ممّا يُعرِّض صحة وحياة عمّال النظافة للخطر. بسبب وجود احتمالية كبيرة  في أن تكون هذه المعدّات  معدية. وهذا ما يزيد من تفشّي الفيروس أكثر. والسؤال الذي يطرح نفسه هنا: ماهي الطريقة الصحيحة والآمنة للتّخلص من نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19 ؟

حلُول بسيطة لتَتَخلّص من نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19 بشكل آمِن!

للتعامل مع معدّات الحماية الشخصية الخاصّة بك أو بشركتك أو مؤسستك بطريقة آمنة للمساعدة في الحدّ من تفشي فيروس كورونا. سنعطيك فيما يلي بعض الحلّول البسيطة التي تساعد على ذلك :

1- الإزالة الصحيحة لمعدّات الوقاية من الكوفيد-19

  • أولاً: قم بإزالة معدّات الوقاية الشخصية بعناية؛ فبالنسبة لقناع الوجه أو الكمامة مثلاً أمسك الأشرطة المطاطية دون لمس مقدمة القناع .
  • ثانياً: ضع معدّات الوقاية الشخصية في كيس سلّة بلاستيك واربطه جيداً لإغلاقه.
  • ثالثاً: ضع تلك الحقيبة في كيس ثاني واربطه بإحكام.
  • رابعاً: قم بتخزين النفايات المعبّأة في أكياس مزدوجة في صندوق آمن لمدّة 72 ساعة على الأقل لتقليل خطر العدوى المتبقية على الكيس أو داخله.
  • خامساً: بعد مرور 72 ساعة، تخلّص منها في سلّة المهملات لتسهيل عملية الفرز على عمّال النظافة. واحذر أن تضعها في سلّة إعادة التدوير لأنها نفايات يستحيل إعادة تدويرها حالياً .

وهنا سنذكر ملاحظات مهمّة  يجب الانتباه لها:

إقرأ أيضا:تعريف الأنظمة البيئية السليمة… نظرة شاملة حول النظام البيئي
  • يالنسبة للمؤسّسات يجب توفير صناديق إضافية لموظفيك وعملائك للتّخلص من نفايات أغطية الوجه ومعدّات الحماية الشخصية المستخدمة.
  • تأكّد من أنّ الصناديق غير مملوءة كثيرًا بحيث يتم إفراغها باستمرار حتى لا تفيض وتلوّث الأرضيات وبالتالي المحيط بأكمله.
  • في حالة ما كنت في الخارج ولم تجد صندوق القمامة أو سلّة مهملات، يجب أن تصطحب هذه المعدّات معك إلى المنزل واحذر رميهم في الطرقات أو على الأرضيات، الغابات، المحيطات وغيرها لأنّها قد تتحوّل حينها إلى بؤرة عدوى جديدة والذي هو عكس الهدف المقصود.

2- حرق نفايات معدّات الوقاية الشخصية

من الضروري أن تحافظ السلطة المختصة على نظام آمن للتخلّص من النفايات للحفاظ على البيئة وحماية الصحة العامة من التهديدات الصحية الوشيكة. وفي هذا الصدد، وبعد جمع نفايات معدّات الوقاية من قِبل المُنشآت الخاصّة لذلك، يمكن أن يقلِّل الحرق من كمية النفايات المتبقية بشكل عام.

ورغم أنّ استخدام الحرق لإدارة النفايات أمر مثير للجدل، وله سمعة سيئة بسبب إطلاق غازات غير مرغوب فيها . إلّا أنه في مصانع النفايات الحديثة ، أصبح بالامكان الحرق من غير الغازات التي تساهم في تغيير المناخ والغازات السّامة المضرّة بصحة الإنسان. وذلك من خلال استخدام تقنيات تنظيف الغاز. حيث أنه بالنسبة للنفايات الطبية المُعدية بما فيها من معدّات الوقاية من الكوفيد-19 ، فإنّ أفضل خيار حاليًا هو الحرق. ومن الناحية المثالية، يجب حرق هذه النفايات الطبية عند 700 درجة مئوية.

إقرأ أيضا:النفايات المنزلية… هل تعرف ماهو مصيرها؟ وهل أنت تتخلص منها بطريقة آمنة!

نصائح للمنشآت المُخصّصة في إدارة النفايات:

سنعطيك بعض النصائح والاقتراحات التي تعمل على تحسين إدارة هذه النفايات في المستقبل القريب:

  • في مرحلة تخزين النفايات في منشأة مخصَّصة، يجب أن يكون المرفق مغلق وأن يتم صيانته عند 4 م°. وفقًا لقانون التحكّم في النفايات الحالي في كورونا.
  • يجب تفريغ النفايات المتعلِّقة بـالكوفيد-19 مثل معدّات الحماية الشخصية المستخدمة ، بما في ذلك الأقنعة والقفازات وبقية الملابس الواقية، بشكل منفصل عن النفايات الأخرى بواسطة العمّال.
  • يجب على هواة الجمع والحكومة المحلية التحكم في تدفق النفايات من التجميع إلى التخلّص منها بأمان.
  • يمكن إعطاء عمّال النظافة تدريبًا خاصًا على بروتوكولات الصحة والسّلامة المهنية بشأن جمع النفايات وإدارتها بشكل آمن  باتباع بروتوكولات السلامة المناسبة.

ولتَعلم أنه قد حان الوقت لتجهيز نظام إدارة النفايات الطبية والتغلب على العقبات لتطبيق وتحديث قواعد إدارة النفايات الطبية ومعالجتها. وبذلك يمكن استغلال جائحة  الكوفيد-19 كفرصة لتحسين بناء القدرات في إدارة نفايات معدّات الوقاية الشخصية.

نصائح قيِّمة لك أيُّها المُنظِّف النبيل!

إذا كنت تعمل كعامل نظافة من أجل بيئة ورعاية صحية آمنة ولست متأكدًا من كيفية إدارة نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19. عليك أن تطلب الحصول على إرشادات أو تدريب خاص لأخذ الأمر بجدية أكير. كما سوف نذكر لك هنا بعض من النصائح لتكون عوناً لك في عملك:

  • إذا كنت تجمع أغطية وجه متناثرة أو أي نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19. فيجب عليك أن تتعامل معها بحذر. حيث يلزم عليك استخدام معدّات السّلامة، بما في ذلك القفازات السميكة لتجنب المخاطر قدر المُستطاع.
  • بما أنك تحرص دائماً على حماية البيئة والصحّة العامّة. يجب عليك الانتباه إلى مرحلة التّخلص من نفايات معدّات الوقاية في الحاوية من قِبل المُواطنين. حيث يجب أن تتكون هذه الحاوية من صندوق بلاستيكي خارجي وحقيبة بلاستيكية داخلية. كما يجب وضع علامة رمز العدوى الأحمر على جانب الصندوق البلاستيكي.
  • يجب التّخلص من وسائل الحماية الفردية المستخدمة في الكيس البلاستيكي الداخلي.
  • بعد إغلاق الكيس البلاستيكي بشريط لاصق. عند مرحلة جمع الأكياس يلزم عليك دائماً تطهير الحاوية برش المطهِّر ثمّ تغييرها بأخرى جديدة وفارغة.

وأخيرًا لنفكِّر في مستقبل إدارة نفايات معدّات الوقاية من الكوفيد-19 !

 بمجرد انتهاء وباء فيروس كورونا سنجد أنفسنا أمام كميّة رائعة من هذه النفايات التي خلّفتها الجائحة، وحينئذ سيكون هناك وقت للتفكير في مدى ملاءمة الأنظمة الحالية وما إذا كان يمكن استكشاف البدائل لإدارة آمنة بدلاً من الحرق. كما يمكن للوزارة والسلطة المعنية التفكير في تركيب مرافق حرق ذات سعة جيّدة وذو جودة عالية مع تكثيف نظام مراقبة الجمع والنقل والمعالجة باستخدام نظام تتبُّع يعتمد على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل إدارة صحية وبيئية آمنة لنفايات معدّات الوقاية الشخصية الطبية في مختلف أقسام دول العالم.

السابق
أعراض الحمل وعلاماته المبكرة… تعرف على أعراض الحمل في الأيام الأولى
التالي
فوائد الرمان … تعرف على فوائد الرمان الصحية للجسم والبشرة والشعر