تعليم اللغات

مفهوم اللغة اصطلاحاً…تعريف اللغة العربية واهميتها وخصائصها

مفهوم اللغة اصطلاحاً

مفهوم اللغة اصطلاحاً

مفهوم اللغة اصطلاحاً. اللغة العربية تصنف ضمن اللغات العالمية الاكثر انتشارا في العالم،كما تعتبر إحدى اللغات التي تعتمد عليها الأمم المتحدة في تدريس طلابها.

و في منطقة الشام و شبه الجزيرة العربية. فتعتبر اللغة العربية هي اللغة الام و اللغة الأولى كما يتم اعتمادها اللغة الأولى في دول شمال إفريقيا.

انتشار اللغة العربية

نظرا لهذ الانتشار الواسع في جميع أنحاء  العالم الذي شهدته اللغة العربية فقد قام العديد من الطلاب بدراستها و التعمق في قواعدها، خصوصا من الطلاب الغير الناطقين بها والذين لا تتخذ بلدانهم اللغة العربية في التدريس فيكون لديهم فضول لتعلمها و تعلم خصائصها و قواعدها و التعرف على جمال كلماتها و جمال خطها.

فاللغة العربية. هي من اللغات النادرة التي ظلت محافظة على جميع قواعدها و الى غاية وقتنا الحالي. لأنها ببساطة لغة الدين الإسلامي و لغة المسلمين كما أنها لغة القرآن الكريم.

ولا ننسى أن الثقافة العربية. تزخر بموروثات ثقافية جد غنية ومؤلفات متعددة في كل المجالات منها المجالات العلمية والأدبية وغيرها. حيث كُتبت هذه المؤلفات باللغة العربية الفصحى.

تتكون اللغة العربية من ثمانية وعشرين حرفا.

مفهوم اللغة اصطلاحاً – أين تتجلى أهمية اللغة العربية؟

تتميز اللغة العربية. بأهمية كبيرة حيث إنها تمثل جزءا لا يتجزأ من الحضارة العربية والتراث والأدب العربي والثقافة العربية. وتتمثل الأهمية الكبيرة التي تشكلها اللغة العربية في أنها تصنف ضمن اللغات الانسانية السامية هذه اللغات التي برغم مرور الزمن إلا انها ظلت محافظة على تاريخها اللغوي والنحوي. كما تتجلى أهميتها في كونها لغة العديد والعديد من الشعوب والقبائل منها الجزيرة العربية، وبلاد الشام وقبائل عاد وثمود وغيرهم.

إقرأ أيضا:الأفكار السلبية … كيفية التخلص من التفكير السلبي وتستبدله بأفكار ايجابية

من مظاهر اهميتها أيضا. انها لغة القرآن الكريم كما ان الحديث النبوي الشريف هو أيضا باللغة العربية الفصحى الشيء الذي عزز شهرتها و انتشارها على أوسع نطاق .

و قد ساهمت اللغة العربية في نهوض الكثير من الحضارات. على رأسها الحضارات الأوروبية الشيء الذي دفع بالأوروبيين نحو تعلمها. و التعرف على حروفها و كلماتها و فهمها أيضا، حيث أن خصوصية اللغة العربية تجعلها تتميز عن باقي اللغات. الشيء الذي يتمثل في وضوح مفرداتها و كلماتها،كما نجد العديد من الكلمات العربية في اللغات السامية. مما أدى الى اندماج و تقارب بين اللغة العربية و باقي اللغات العالمية.

مفهوم اللغة اصطلاحاً وخصائصها

تمتاز اللغة العربية عن غيرها من لغات العالم بعدة خصائص منها على سبيل المثال : الأصوات حيث يعتبر نظام النطق في اللغة العربية من أهم الأنظمة الكلامية و اللغوية و الصوت هو مميز أساسي للغة ،إذ تستخدم فيه الحنجرة و الحلق و اللسان لأجل نطق الحروف بالشكل الصحيح .

من خصائص اللغة العربية كذلك نجد : المفردات. وهي المفردات التي تتكون منها اللغة العربية و يعتبر المعجم اللغوي العربي من أغنى المعاجم اللغوية على مستوى المفردات و الكلمات حيث يحتوي على أكثر من مليون كلمة لأن الجذور الأصلية للكلمات هي ثلاثية ولكن يتم تفريعها و استخراج عدة مفردات منها.

إقرأ أيضا:الأفكار السلبية … كيفية التخلص من التفكير السلبي وتستبدله بأفكار ايجابية

من خصائص هذه اللغة أيضا نذكر : اللفظ. و هو يعبر عن كيفية نطق الكلمات في اللغة العربية هذا النطق الذي تعتمد صحته على ما يسمى بالحركات هذه الأخيرة التي يطلق عليها اسم الشكل وهو فتحة و كسرة و ضمة و سكون و فتحنان و كسرتان و ضمتان و شدة.   كما أن اللفظ يحتوي على التهجئة التي تتم عند تعلم حروف اللغة العربية لتبسيط الفهم و التعامل معها و مع مفرداتها بالشكل السليم .

ومن خصائصها أيضا : الصرف. و هو الاسلوب الذي يرتبط بالمفردات حيث يعتمد على نظام محدد ألا و هو جذور الكلمات التي تكون في أغلب الاحيان ثلاثية ،و أحيانا تكون رباعية ،كما تتميز بخاصية أنها لغة تحتوي في الصياغة على المفرد و المثنى و الجمع .

لها خاصية اخرى و هي : النحو. الذي يصنف بمثابة أساس اللغة لأنه فمن خلاله يتم تقسيم الجملة الى قسمين جملة فعلية و جملة اسمية و لكل نوع من هذه الجمل قواعد وخصائص  مختلفة عن الأخرى كما ان النحو في اللغة العربية يستخدم عدة ادوات للربط بين الجمل كما يستخدم الكثير من الوسائل الاخرى لضبط الجمل و سلامة بنائها و بهذا تتميز اللغة العربية انها لغة تحافظ على نظامها النحوي و اللغوي الخاص الذي يساعد في اعراب جملها و بيان كيفية كتابتها.

إقرأ أيضا:كيف تبدأ مشروعك الصغير .. أهم النصائح قبل أن تبدأ مشروعك الخاص

اهتمام العالم باللغة العربية

ظهر اهتمام العالم باللغة العربية. في منتصف القرن العشرين للميلاد و بالتحديد في سنة 1948 حيث تقرر اعتماد اللغة العربية من طرف اليونسكو كلغة رسمية ثالثة بعد اللغتين الانجليزية و الفرنسية ، و سنة 1960 اعترف الجميع بشكل رسمي بدور اللغة العربية في التأثير الذي تفعله المنشورات في كل أنحاء العالم نظرا لكتابتها باللغة العربية .و قد تم انعقاد مؤتمر اليونسكو الأول سنة 1974 يختص بالحديث عن اللغة العربية و ذلك تم تنفيذا لاقتراح العديد من الدول العربية .و كخلاصة للمؤتمر تم تعيين اللغة العربية ضمن اللغات العالمية التي من الضروري الحديث بها في المؤتمرات الدولية.

التحديات التي تواجه اللغة العربية

تواجه اللغة العربية الكثير من التحديات منها :

  • عدم استخدام اللغة العربية في الأبحاث العلمية المطورة والاكاديمية الشيء الذي وقف عقبة امام تطورها.
  • استبدال الكثير من الكلمات العربية المحضة وموتها ايضا في ظل اختلاف المفردات من منطقة الى اخرى.

وغيرها من التحديات التي تعرقل من تطور اللغة العربية.

السابق
أهمية برنامج اكسل وتقنيات إستخدامه بطريقة مبسطة في حياتنا اليومية
التالي
تمارين عمى الالوان… تعريف عمى الالوان و تمارين للمساعدة في تحسين رؤية الألوان