تنمية بشرية

كيف أفيد المجتمع…كيف تكون مفيدًا وتساعد في المساهمة في المجتمع

كيف أفيد المجتمع

أقسام المقالة

كيف أفيد المجتمع

كيف أفيد المجتمع، بغض النظر عن المكان الذي تعيش فيه في العالم، فأنت جزء من المجتمع، كأعضاء في مجتمع، علينا جميعًا مسؤولية مساعدة الآخرين، وأن تكون مفيداً في المجتمع، وتحسين حالة المجتمع والعالم الذي نعيش فيه.

يمكنك القيام بذلك على المستويين الصغير والكبير، انتبه للأشخاص من حولك، وحاول إيجاد طرق لتلبية احتياجاتهم،

يمكنك أيضًا القيام بأشياء تفيد المجتمع على المدى الطويل، مثل الاستثمار في تعليمك ، ودعم الجمعيات الخيرية، والتبرع بالدم، وحماية البيئة.

الطريقة الأولي : كيف أفيد المجتمع ومساعدة الناس من حولك

  • ساعد الناس أثناء الحياة اليومية عندما تتاح لك الفرصة.

 رغم أنها قد لا تكون براقة، إلا أن الإيماءات الصغيرة من اللطف على مستوى واحد لواحد هي طريقة رائعة لتكون مفيدًا في مجتمعك.

عندما تكتشف فرصة للقيام بتدخل مباشر ومساعدة شخص آخر في مجتمعك، افعل ذلك بابتسامة، على سبيل المثال :

ساعد رجلًا أو امرأة مسنًا في عبور شارع مزدحم،

أو إعطاء بعض الدولارات لشخص بلا مأوى،

إقرأ أيضا:مشكلة الفقر وحلولها… الفقر ظاهرة اقتصادية اجتماعية كيف نواجهه ونعالجه

والأفضل من ذلك، اشتر لهم وجبة وتحدث معهم أثناء تناولهم الطعام،

فإذا رأيت شخصًا يكافح لفتح باب ثقيل أو يحمل عبوة ثقيلة، فاذهب وساعده.

  • استمع إلى الناس في حياتك اليومية وأظهر لهم التعاطف.

 أصدقاؤنا وعائلتنا وزملائنا في العمل هم أعضاء في المجتمع، ويمكننا المساهمة من خلال إظهار الدعم العاطفي لهم،

أو إذا كنت بحاجة إلى التحدث عن تجربة سلبية مع شخص آخر، فدعهم يشاركون تجاربهم الخاصة أيضًا، على سبيل المثال :

إذا فقد زميل في العمل مؤخرًا أحد أفراد أسرته، قل شيئًا مثل، “أنا آسف جدًا، إن لله وإن إليه راجعون، إذا كنت تريد التحدث عن ذلك، فأنا سعيد للجلوس والاستماع “،

أو إذا كان صديقك يمر بوقت صعب في المدرسة، فقل، “آسف لأنك تكافح كثيرًا هذا المصطلح، دعنا نحصل على القهوة، تريد التحدث عن فصولك الدراسية؟ “

  • قم بإرشاد شاب في مجتمعك لبناء شخصيته.

 إذا كنت شخصًا بالغًا، فمن المحتمل أن تكون قد تراكمت لديك عقودًا من المعرفة العملية والخبرة الدنيوية التي يمكن أن يستفيد منها العديد من الشباب.

إقرأ أيضا:تعزيز الثقة بالنفس … أفضل طرق تطوير الذات وتعزيز الثقة بالنفس

توجد برامج إرشاد لهذا الغرض وتسمح للبالغين بنقل المعرفة الشخصية أو المهنية إلى الشباب الذين يعانون من جانب من جوانب حياتهم، على سبيل المثال :

يمكنك توجيه شاب في منطقتك من خلال المجموعات الاجتماعية (مثل الكشافة) أيضًا برامج الإرشاد.

  • كيف أفيد المجتمع بتطوع في منظمة مجتمعية لمساعدة الآخرين

التطوع طريقة رائعة للتفاعل مع مجتمعك المحلي ومساعدة الأشخاص الأقل حظًا منك،

لن يستغرق التطوع سوى قدرًا صغيرًا من وقتك كل أسبوع ويمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا في حياة الناس في المجتمع من حولك، بناءً على اهتماماتك الشخصية، يمكنك:

  • تطوع في مأوى محلي للمشردين أو بنك طعام.
  • ساعد الصليب الأحمر.
  • قم ببناء منازل في منطقتك.
  • تطوع في مستشفى محلي أو دار رعاية المسنين.
  • تبرع بالدم إذا كنت ترغب في مساعدة المصابين أو غير الأصحاء. 

كثيرًا ما يحتاج المرضى أو المصابون إلى عمليات نقل دم، ويمكنك مساعدتهم عن طريق التبرع ببعض من دمك.

إقرأ أيضا:سلالة فيروس كورونا الجديدة… البلدان التي تم الإبلاغ فيها عن سلالة الفيروس الجديدة

تقوم العديد من المستشفيات المحلية بحملات التبرع بالدم نصف سنوية،

وتبحث بنوك الدم المحلية دائمًا عن أشخاص جدد للتسجيل والتبرع بالدم،

اكتشف أين يمكنك التبرع بالبحث عبر الإنترنت.

اكتب شيئًا مثل “كيفية التبرع بالدم بالقرب مني اليوم”.

الطريقة الثانية : كيف أفيد المجتمع المدني الخاص بك

  • التصويت في الانتخابات المحلية والوطنية للتأثير على المجتمع نحو الأفضل.

 إذا كنت تعيش في مجتمع ديمقراطي، فإن التصويت هو جزء أساسي من المساهمة في كل من مجتمعك المحلي والوطني. لكي تكون ناخبًا مسؤولاً، ابحث في قضايا الاقتراع والمرشحين مسبقًا،

وصوت للأفراد والسياسات التي تعتقد أنها ستفيد المجتمع بشكل مباشر، على سبيل المثال :

قم بالبحث والتصويت على القضايا المحلية التي غالبًا ما يتم تجاهلها مثل الضرائب وإدارة المدينة وأنظمة المقاطعة.

  • ابحث عن وظيفة في مجتمعك تشعر بأنها ذات مغزى بالنسبة لك

 العمل في وظيفة هو وسيلة رائعة للمساهمة في المجتمع، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر،

إذا كنت ترغب في أن يعود عملك بالفائدة المباشرة على مجتمعك، فيمكنك البحث عن وظائف تتضمن مساعدة السكان المحليين أو البنية التحتية، على سبيل المثال :

يمكنك العمل كرجل إطفاء أو عامل بناء، في مركز مراقبة الحيوانات،

أو كموظف عام في منصب حكومي،

إذا كان لديك وظيفة بالفعل، فابحث عن طرق يمكنك من خلالها مساعدة المجتمع من خلال مكان عملك،

مثل : فرص التطوع أو التوعية العامة.

  • ادفع الضرائب بالكامل وفي الوقت المحدد إذا كنت قادرًا

 إذا كنت موظفًا، فإن دفع الضرائب هو جزء من مسؤوليتك الاجتماعية.

تستخدم الحكومات المحلية وحكومات الولايات والوطنية أموال الضرائب لتحسين البنية التحتية ودفع رواتب الموظفين العموميين. يمكنك تقديم ضرائبك من خلال مواقع مختلفة على الإنترنت.

يقدم عدد من شركات المحاسبة المساعدة في الإيداع الضريبي، وبعضها يتيح لك تقديم ضرائبك مجانًا.

وإذا كنت غير قادر على دفع الضرائب،

فتحدث إلى أحد المحاسبين واعرف ما إذا كان بإمكانه تقديم أي اقتراحات حول تأجيل مدفوعات الضرائب.

الطريقة الثالثة : كيف أفيد المجتمع تعزيزه ككل

  • ادعم مؤسسة خيرية من خلال التبرعات المالية إذا كانت لديك الوسائل. 

عندما تتبرع لمؤسسة خيرية محلية أو عالمية، فإنك تستخدم أموالك للمساعدة في تقوية المجتمع والأشخاص الذين يعيشون فيه.

يقدم العطاء الخيري أيضًا نموذجًا جيدًا للآخرين من حولك،

لأنهم سيرونك تقدم وستكون أكثر إلهامًا لفعل الشيء نفسه،

تبرع للجمعيات الخيرية، ليس عليك أن تقصر نفسك على العطاء المالي،

تقبل العديد من المؤسسات الخيرية، على سبيل المثال :

التبرعات من السيارات أو الملابس المستعملة.

  • كيف أفيد المجتمع بتعليمهم مهارات مفيدة تفيد حياتهم

 يُعد تزويد الآخرين بالمعرفة العملية والمهارات اليومية طريقة رائعة للمساهمة في مجتمعك المحلي وتعزيز المجتمع بشكل عام. يمكنك مساعدة الأصدقاء أو الجيران أو الأطفال المحليين أو الغرباء تمامًا من خلال إظهار طرق عملية لحل المشكلات الشائعة. على سبيل المثال :

إذا رأيت شخصًا ببطارية سيارة فارغة، فقم بتقديم المساعدة.

أو علم الأطفال في منطقتك مهارات مفيدة في الهواء الطلق،

علمهم كيفية نصب خيمة أو إشعال النار، وإذا كنت ميكانيكيًا – أو جيدًا فقط في إصلاح الأشياء – يمكنك أن توضح لعدد قليل من الجيران كيفية تغيير إطار مثقوب أو تغيير إطار دراجة أو إصلاح محركات بسيطة.

  • احصل على تعليم جيد يمكنك استخدامه لمساعدة الآخرين بعد التخرج.

 لا يوجد شيء أناني في العمل الجاد للحصول على تعليم جيد، سواء على مستوى المدرسة الثانوية أو الكلية أو المدرسة التجارية أو المدرسة العليا،

يسمح لك التعليم بالمساهمة في مجتمعك محليًا وعالميًا بطرق لا يمكنك الحصول عليها بدون المعرفة عالية المستوى، على سبيل المثال : 

يمكنك دراسة الزراعة أو الزراعة في الكلية، بعد التخرج.

يمكنك العودة إلى المجتمع الذي نشأت فيه ومساعدة الناس هناك على تطوير ممارسات زراعية أفضل.

أو يمكنك الحصول على بكالوريوس وماجستير في علم النفس، ثم تفتح عيادة خاصة لتقديم المشورة لمن يعانون من الأفكار السلبية أو المرض العقلي.

  • شارك معرفتك المتخصصة لرد الجميل لمجتمعك المحلي

بغض النظر عن مقدار التعليم الرسمي الذي حصلت عليه، فمن المحتمل أن يكون لديك بعض المعرفة والمهارات التي قد تكون مفيدة للأشخاص في مجتمعك.

يمكنك إلقاء محاضرة عامة في منزلك، على سبيل المثال :

إدارة الشؤون المالية، أو، اتصل بالمكتبة العامة ومعرفة ما إذا كانوا سيسمحون لك بالتحدث عن دفع الضرائب وتوفير المال، تعد مشاركة المعرفة المتخصصة طريقة رائعة لاستخدام تعليمك العالي لصالح المجتمع.

الطريقة الرابعة : كيف أفيد المجتمع ومساعدة البيئة

  • تقليل البضائع وإعادة استخدامها وإعادة تدويرها كلما أمكن ذلك

 نعيش جميعًا في أنظمة بيئية طبيعية، وتعد حماية بيئتك المحلية جزءًا لا يتجزأ من المساهمة في المجتمع، أعد تدوير البلاستيك وحاول تقليل استخدام البلاستيك بشكل عام.

تأكد دائمًا من رمي المواد القابلة لإعادة التدوير (مثل حاويات المشروبات والأطعمة) في صناديق إعادة التدوير بدلاً من صناديق القمامة، على سبيل المثال :

إذا كانت ملابسك ترتدي، أصلحها بدلاً من إتلافها، أو تبرع بالملابس البالية لفرع محلي لجيش الإنقاذ أو أي مؤسسة خيرية أخرى، تجنب أيضًا شراء المواد غير القابلة للتحلل الحيوي، مثل الستايروفوم.

  • وفر الوقود عن طريق استخدام وسائل النقل العام أو ركوب الدراجات أسبوعيًا

القيادة بمفردها في المركبة تهدر الوقود وتساهم في تلويث البيئة، حاول توفير الوقود قدر الإمكان عن طريق استخدام السيارة أو ركوب الدراجة بدلاً من قيادة السيارة، أو استخدم وسائل النقل العام مثل :

الحافلة أو القطار للعمل للمساعدة في تقليل كمية الوقود التي يتم حرقها في مدينتك، عندما تقلل من انبعاثات الكربون وتساعد في الحفاظ على البيئة، فسوف تساعد أيضًا في صحة الناس في مجتمعك.

  • ازرع شجرة في منطقة عامة محلية للمساعدة في تنظيف الهواء

 لن يؤدي زرع شجرة إلى تعزيز جمال منطقتك فحسب، بل سيجعل البيئة أكثر صحة أيضًا، يمكنك شراء الشتلات من مشتل نباتات قريب أو مركز حديقة، ازرع الشجرة في الربيع في بداية موسم الزراعة المحلي، إذا كنت ترغب في غرس شجرة في حديقة عامة (أو منطقة أخرى مملوكة للمدينة)، فستحتاج إلى الاتصال بمجلس المدينة وملء الأوراق اللازمة، إذا كنت تميل إلى هذا الحد، فيمكنك أيضًا إجراء القليل من البحث لمعرفة أنواع الأشجار الأصلية في منطقتك.

  • استخدم الطاقة الشمسية في منزلك لتزويدك بالكهرباء

بدلاً من الحصول على كهرباء منزلك من شركات الكهرباء الكبرى التي تحرق الوقود الأحفوري وتلوث الغلاف الجوي، يمكنك تزويد منزلك بألواح شمسية، يمكن توصيل الألواح الشمسية بسقف منزلك ويمكن أن تولد طاقة كافية لتزويدك بالكهرباء بنسبة 100٪، إذا كنت ترغب في شراء الألواح الشمسية، فتحقق من متاجر المستلزمات المنزلية الكبيرة، يمكنك أيضًا التواصل مع المقاولين المحليين للقيام بالتثبيت الفعلي.

 

السابق
مخاطر لعاب الفم…طرق يمكن أن تنتشر بها الجراثيم عن طريق العاب
التالي
التعلم عن بعد…نظرة شاملة حول التعلم عن بعد و مراحل تطوره