فوائد وأضرار الأطعمة

فوائد واضرار التمر… الثمر نبذة عنه والعناصر الغذائية الموجودة به

فوائد واضرار التمر

فوائد واضرار التمر

فوائد واضرار التمر يمكن تعريف الثمر، بأنه ينتمي إلى شجرة نخيل التمر، وهو يعد ضمن الأغذية المهمة والأساسية في منطقة الشرق الأوسط مند القديم. كما أن النخيل يشتهر بكونه أحد الأصناف الشجرية التي تظل خضراء طوال فصول السنة.

والنخيل شجر قد يصل طوله أحيانا إلى ما يقارب أو يتجاوز 25 مترا. ويشتهر هدا الشجر بانتمائه إلى الفصيلة النخلية، كما أن التمر فيه أنواع متعددة في مختلف أنحاء العالم حيث نجد من هده الأنواع :

  • التمر الخضري.
  • الصفري.
  • والتمر السكري.
  • الخلاص وتمر العجوة
  • والتمر الصقعي والتمر المنيفي
  • والتمر الهلالي.

وغير دلك من أصناف التمور المتعددة التي تختلف باختلاف أماكن نموها و طرق تصنيعها. كما يمكن تناول التمر و هو طازج و يمكن تناوله وهو مجفف. حيث أن الطازج من التمر فيه كميات كبيرة من الفيتامينات مقارنة مع التمر المجفف هدا الأخير الذي يتم تجفيفه و أثناء هده العملية فهو يفقد الكثير من الفوائد المتواجدة فيه. إلا أنه يحتفظ بفوائد عبر احتفاظه بالفيتامين ب. كما يتوفر التمر على نسبة كبيرة من الكاربوهيدرات تصل إلى 70 في المائة منها التي يعرف عليها بأنها سكريات بسيطة يمتصها الجسم بسرعة ودون عناء .

العناصر الغذائية في التمر

يصنف التمر على أنه مصدر غني جدا بالألياف الغذائية ،هده الألياف التي تلعب الدور الفعال في تقليل خطر الإصابة بالإمساك ،كما يجدر بالذكر أن التمر يحتوي على مضادات الأكسدة التي من شأنها التقليل من خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة ،كما لا ننسى أنه عنصر غني بالبوتاسيوم كما يعد مصدرا مهما لمكون الحديد و المنغنيزيوم كما أن التمر هو غني بفيتامين ب على سبيل المثال كحمض الباتونيك و الفولات .

فوائد واضرار التمر – فوائد التمر

تم إجراء تجربة على الفئران سنة 2015 و دلك بتجربة المكملات الغذائية من التمر و تم التوصل إلى أن هده التجربة لها أثر فعال في الحفاظ على الدماغ و التقليل من خطر إصابته بالزهايمر ،وتأخير ظهوره عند الأشخاص المتقدمين في السن أو تأخير مراحل تطوره عند الأشخاص المصابين به .

و قد أجريت بعض الدراسات الموثوقة التي توصلت إلى أن التمر يحتوي على مركب الغلوكان الذي يتواجد في التمر هو مصدر فعال للوقاية ضد الأورام حيث يساعد الجسم على امتلاك مناعة ونشاط قوي ضد تكونها ،لكنها لا تزال دراسة غير مؤكدة ولا يمكن تجربتها على البشر .

هناك بعض الدراسات التي أشارت بشكل مباشر إلى أن تناول التمر من شأنه أن يقلل من مخاطر الإصابة بسرطان القولون و دلك دون إحداث أي تغيير في الميكروبات المتواجدة في المعدة ،و بجانب دلك فقد أُقيمت تجارب أكدت على أن تناول 7 تمرات أو ما يقارب 50 غراما يوميا يساعد بشكل كبير على زيادة حركة الأمعاء كما يكون انخفاض في مادة الأمونيا في البراز بشكل جيد .

كما وجبت الإشارة إلى أن استهلاك التمر و الرمان معا له فائدة ممتازة لعلاج تصلب الشرايين حيث يساعد على تقليل الدهون المتراكمة و المؤكسدة التي تتمركز في الشريان الذي يطلق عليه اسم الشريان الأورطي ،بالإضافة إلى خفض مستوى الكوليسترول في الدم ،و كدا خفض الدهون الثلاثية في الدم .

و قد أبرزت بعض الدراسات على الفئران أيضا أن التمر من شأنه أن يقوم بتحسين حركة الحيوانات المنوية ،و مساهمته أيضا في تغيير شكل الحيوانات المنوية لدى الفئران المصابة بالعقم و أصبحت أكثر قوة . و غيرها الكثير و الكثير من فوائد التمر العديدة و المتنوعة .

فوائد واضرار التمر – فوائد التمر على الولادة

أكدت بعض الدراسات أن تناول التمر للمرأة الحامل بكميات محددة. وخصوصا في الأربعة أسابيع الأخيرة من الحمل من شأنه أن يقلل من حاجتها إلى الولادة القيصرية. ويصبح احتمال وارد بشكل كبير أنها ستلد ولادة طبيعية. كما لا تحتاج إلى تعزيز المخاض أيضا.

حيث أظهرت نتائج أحد التجارب التي تم فيها تناول 6 أو 7 حبات من التمر للمرأة الحامل. وبشكل يومي في الشهر الأخير من الحمل من شأنه أن يساعدهن على توسيع عنق الرحم أثناء الولادة ،و قد خضعت 96 في المائة من النساء الحوامل إلى الولادة بشكل طبيعي جراء تناولهن للتمر في فترة الحمل .

كما يحتوي التمر على هرمون الأكسيتوسين. وهو هرمون يساعد على تقلص عضلات الرحم أثناء حدوث المخاض. هدا و يعتبر التمر أحد مصادر السكر الطبيعي والسعرات الحرارية التي تزود جسم المرأة بالطاقة في وقت حدوث الولادة .

فوائد التمر للمرأة

يساعد تناول التمر المرأة في أنه يساهم في التقليل من إصابتها بأورام الثدي. كما يساهم أيضا في التقليل من إصابتها ببعض السرطانات. إذن فتناول التمر بالنسبة للمرأة و بشكل منتظم يساعدها على الحفاظ على صحتها .

أضرار التمر

إن تناول التمر يعتبر آمنا على جسم الإنسان في غالب الأحيان. لكن لا يمكن الإثبات بشكل قاطع أنه آمن بنسبة 100 بالمائة. لأنه لا توجد أي دراسات معمقة تجزم على عدم وجود أضرار في تناول التمر. ولا ينصح تناوله بكميات كبيرة جدا للمرأة الحامل أو المرضعة. نظرا لعدم التأكد من أمانه على صحة الإنسان ،وهنا تجدون أحد الأضرار الصادرة عن تناول التمر:

ملحوظة: إن التمر يحتوي على نسبة كبيرة جدا من السكر. ولهدا يتوجب على الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري التقليل منه واستشارة الطبيب الخاص. ليشير الى الكمية التي يمكن استهلاكها دون إلحاق الضرر بأنفسهم.

الآثار الجانبية لتناول الكثير من التمر أثناء الحمل

لا يمكن أن يكون للتمور أي آثار جانبية إذا تم تناولها باعتدال. يمكن أن يكون لتناول الكثير من التمر بعض الآثار الجانبية مثل:

  • وزن الحمل الزائد.
  • زيادة سكر الدم.
  • تسوس الأسنان في حالة ضعف صحة الفم.
  • هناك مجموعة متنوعة من التمور المتوفرة في السوق مثل التمور الحمراء ، والأسود ، والناعمة ، والمجففة ، وأكثر من ذلك. يتم استخدام تواريخ مختلفة لأغراض مختلفة.

تنصح الكثير من الجدة النساء الحوامل بتناول التمر لأنه مفيد جدًا في وقت الحمل. لذلك إذا كنت ستنجب أيضًا طفلًا ، فعليك البدء في تناول التمر من اليوم نفسه.

السابق
علاج مرض الصدفية … هل يوجد علاج للصدفية أم لا سبيل في ذلك؟
التالي
أفضل سيارة عائلية … مواصفات أفضل السيارات العائلية 2021