فوائد وأضرار الأطعمة

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها إذن ما هي أفضل أنواع المكملات الغذائية

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها

أقسام المقالة

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها هي عبارة عن عناصر غذائية تم استخلاصها من الأطعمة الطبيعية، و لكن بتركيز أعلى. ويتم تناول تلك المكملات الغذائية بأكثر من طريقة. حيث يمكن تناولها ف صورة حبوب، أو على هيئة أقراص دائرية فوارة يتم وضهعا في الماء و من ثم تناولها. ولكن من المعروف أن التغذية الصحية و السليمة أفضل من أي طريقة أخرى للحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم في اليوم. ولكن هناك أيضا بعض من الحالات التي تحتاج الى تناول المكملات الغذائية بجانب الطعام الصحي.

وذلك لعدة أسباب منها أن هناك بعض الأشخاص طبيعة جسمهم غير قابلة لامتصاص العناصر الغذائية الطبيعية من الطعام لذلك يفضل تناول المكملات الغذائية في مثل هذه الحالة. وهناك أيضا من لا يستطيعون تناول الأطعمة الصحية بشكل يومي بسبب مشاعل الحياة و في هذه الحالة أيضا يفضل تناول المكملات الغذائية. ولكن لابد من تناولها بجانب الطعام الصحي، حيث أنها اذا تم تناولها بمفردها ستأتي بنتائج عكسية تماما. وقد تسبب العديد من الأضرار للجسم، تابع معنا لتتعرف على أنواع المكملات الغذائية. و أيضا على الأضرار التي قد تسببها اذا تم استخدامها بطريقة غير صحيحة :

أنواع المكملات الغذائية

هناك الكثير من أنواع المكملات الغذائية المختلفة وبالطبع لكل نوع دور مختلف عن الآخر. اليك أهم أنواع المكملات الغذائية :

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها – عنصر الحديد

يعتبر الحديد من العناصر الأساسية التي يحتاجها الجسم بشكل يومي. لذلك يتم تناول الحديد كعنصر مركز في حالة عدم أخذ الكمية الكافيه التي يحتاجها الجسم من الطعام. حيث يساعد الحديد على تقوية المناعة، و مقاومة الاصابة بمرض نقص الدم و ضعف المناعة، و الكثير من الأمراض الأخرى التي يقوم عنصر الحديد بمقاومتها.

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها – عنصر الزنك

من أهم العناصر التي لابد أن تدخل الجسم يوميا، حيث أنه يعمل على تعزيز جهاز المناعة و مكافحة الأمراض الناتجة عن ضعف المناعة، لذلك يتم تناول الزنك على هيئة مكملات غذائية.

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها – البروتين

أهمية البروتين في الجسم لا تقل أهمية عن أي عنصر غذائي آخر، حيث أنه يساعد على بناء و تكوين الجسم و العضلات، و هو من أكثر العناصر التي يحتاجها الجسم بنسبة كبيرة و بشكل يومي، لذلك يتم تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على عنصر البروتين اضافة لما يتم تناوله في الطعام يوميا، و ذلك لأنه لم يتواجد بكثرة في الأطعمة التي يتم تناولها يوميا.

الفيتامينات بأنواعها

من أكثر أنواع المكملات الغذائية المنتشرة و التي ينصح الكثير من الحالات بتناولها هي الفيتامينات الختلفة مثل : ” فيتامين هـ “، و ” فيتامين د “، و ” فيتامين أ “، و ” فيتامين ج ” و غيرهم الكثير من أنواع الفيتامينات المختلفة التي يتم تناولها في حالة احتياج الجسم لها، أو في حالات ضعف المناعة، أو في بعض الحالات الأخرى التي يتم لابد من تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامينات، و لكن لابد أولا أن تكون تحت اشراف الطبيب المتخصص.

أنواع البروتين المختلفة التي ينصح بها في المكملات الغذائية

هناك الكثير من أنواع البروتينات التي يتم تناولها كمكملات غذائية سواء كانت تحت استشارة الطبيب أو يتم تناولها لمد الجسم بالطاقة. قبل أداء التمارين الرياضية العنيفة مثل رفع الأثقال و ألعاب القوى، و لكن لكل نوع من أنواع البروتين دور معين في الجسم، لذلك لابد من معرفة ما يحتاجه الجسم أولا و من ثم البدء في تناول نوع البروتين المناسب كمكمل غذائي. اليك أهم أنواع البروتين المختلفة التي ينصح بها في المكملات الغذائية:

البروتينات التي تحتوي على نسبة بسيطة من النشويات ” الكربوهيدرات “

في هذه الحالة يتم تناول وجبة غذائية تحتوي على نسبة من النشويات الصحية مثل البطاطس أو الأرز. ولكن لابد أن تكون الوجبة خالية من أي دهون تذكر. ومن ثم يتم تناول المكمل الغذائي الذي يحتوي على نسبة بسيطة من عنصر البروتين، وذلك لأن هذا النوع من البروتين يتميز بسرعة امتصاصه في الجسم.

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها – البروتينات الخالية تماما من النشويات

يفضل تناول هذا النوع من البروتين خلال اليوم و ليس في وقت محدد، حيث أن هذا النوع من البروتين له سرعة امتصاص بطيئة جدا فيساعد العضلات على الاستفادة من الغذاء الموجود في البروتين بصورة أسهل، لذلك ينصح بتناول هذا النوع من البروتينات خاصة لمن يمارسون الأداء الرياضي العنيف، حيث انه غير ملزم بوقت محدد.

البروتينات التي تحتوي على نسبة كبيرة من النشويات الصحية

يتم تناول هذا النوع من البروتينات قبل اللجوء الى أداء التمارين الرياضية. حيث أنه من المعروف أن الأطعمة التي تحتوي على الكروهيدرات تتميز في اعطاء الجسم الطاقة اللازمة للقيام بأنشطته اليومية. لذلك ينصح بتناول هذا النوع من البروتينات لمن يمارسون الرياضة بشكل مستمر يوميا.

المواعيد المناسبة لتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على البروتينات

من المعروف أن التغذية الصحية والسليمة أفضل من أي طريقة أخرى للحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم في اليوم. ولكن هناك أيضا بعض من الحالات الاستثنائية التي يحتاج فيها الجسم الى تناول المكملات الغذائية بجانب التغذية الصحية السليمة. و لكن لكي يحصل الجسم على العناصر الغذائية التي يحتاجها، و ليستفيد منها بشكل كامل فلابد من تناول تلك المكملات الغذائية في أوقات محددة وليس في أي وقت. فهناك بعض المكملات التي تحتوي على عناصر غذائية يجب تناولها مع الوجبات.

وهناك أيضا أنواع أخرى من المكملات التي لابد من تناولها قبل تناول الوجبات الرئيسية. وبعض الأنواع الأخرى التي تحتوي على عنصر ” البروتين ” والذي له دور مهم و أساسي في تكوين الجسم وبناء وتقوية العضلات. وهذا النوع خاصة لابد من تناوله في أوقات محددة حسب مواعيد القيام بالأداء الرياضي اليومي. أو أثناء أداء التماريين الرياضية العنيفة، اليك المواعيد التي يفضل الالتزام بها في تناول البروتينات كمكملات غذائية يومية :

قبل اللجوء الى أداء التمارين الرياضية

يفضل تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على البروتينات قبل اللجوء الى أداء التمارين الرياضية. وذلك لأنها تمد الجسم بالطاقة اللازمة قبل التمرين للاستفادة بأكبر قدر ممكن من مفعول البروتين في تقوية العضلات وزيادة تحمل الجسم. ولكن من الجدير بالذكر أنه لابد من الابتعاد عن تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على البروتين أثناء تناول الوجبات الرئيسية اليومية. وذلك لأن الجسم يعمل على هضم عنصر البروتين أثناء أداء التمارين الرياضية بشكل أكبر. حيث أن الجسم يبذل مجهود في هذا الوقت أكثر من أي وقت آخر. وذلك ليكون الجسم على أتم استعدد لاستقبال البروتين والاستفادة منه في بناء و تقوية العضلات بشكل صحي و سليم.

تناول مكملات البروتين الغذائية فور الاستيقاظ من النوم

سيساعد الجسم كثيرا اذا تم تناول البروتينات فور الاستيقاظ من النوم. أو أثناء تناول وجبة الافطار، وذلك للحصول على أكبر قدر من الاستفادة من عنصر البروتين في بناء الجسم وتكوين العضلات بشكل سليم. لذلك ينصح بتناول ملعقة أو قرص كامل من مكمل البروتين الغذائي أثناء تناول وجبة الافطار.

بعد الانتهاء من أداء التمارين الرياضية العنيفة

يحدث عند تناول الشخص عنصر البروتين كمكمل غذائي بعد الانتهاء من أداء التمارين الرياضية العنيفة. أن الجسم يستعيد طاقته ونشاطه مرة أخرى بعد استهلاك جزء كبير من الطاقة أثناء القيام بأداء التمارين الرياضية العنيفة. لذلك ينصح بتناول عنصر البروتين كمكل غذائي بعد الانتهاء مباشرة من أداء التمارين الرياضية العنيفة.

فوائد المكملات الغذائية وأضرارها – أضرار المكملات الغذائية

هناك الكثير من الحالات التي تحتاج الى تناول المكملات الغذائية بشكل يومي. بجانب الطعام الصحي والتغذية اليومية السليمة، و ذلك لعدة أسباب صحية من أهمها :

أن هناك بعض الأشخاص تكون طبيعة جسمهم غير قابلة لامتصاص بعض العناصر الغذائية الطبيعية من الطعام أثناء تناول الوجبات اليومية الرئيسية. لذلك في مثل هذه الحالة يفضل تناول المكملات الغذائية بجانب الوجبة الرئيسية اليومية لتعويض العناصر التي لم يستطع الجسم أن يعمل على امتصاصها و الاستفادة منها.

وهناك أيضا بعض الحالات التي منهم من لا يستطيعون تناول الأطعمة الصحية بشكل يومي لعدة أسباب. منها الانشغال الدائم في أمور الحياة، وفي هذه الحالة أيضا يفضل تناول بعض العناصر التي يفتقدها الجسم على هيئة المكملات الغذائية المركزة.

ولكن لابد من تناول تلك المكملات الغذائية بجانب الطعام الصحي. حيث أنها اذا تم تناولها بمفردها ستؤثر تأثيرا سلبيا على الجسم بدلا من دورها الايجابي على صحة الجسم. وبالتالي ستأتي بنتائج عكسية تماما. وقد تسبب العديد من الأضرار و الآثار الجانبية للجسم.

  • اليك أكثر الأضرار التي قد تسببها المكملات الغذائية نتيجة لتناولها بصورة خاطئة.

الحساسية المفرطة

يمكن أن يسبب تناول المكملات الغذائية الاصابة بالحساسية المفرطة لدى البعض. لذلك يفضل استشارة الطبيب قبل اللجوء الى تناول أي نوع من المكملات الغذائية، حيث أن هناك البعض لا يتحملون عناصر غذائية معينة أو لديهم حساسية تجاه نوع معين من الطعام لاحتوائه على عنصر غذائي معين. لذلك لاب من عمل تحاليل و فحوصات طبية قبل تناول أي نوع من أنواع المكملات الغذائية.

اضرار على الكبد

أثبتت بعض الدراسات الطبية أن معظم الحالات المصابة بأمراض الكبد كانت نتيجة للفرط في استخدام بعض أنواع المكملات الغذائية. لذلك ينصح بتناول الأطعمة الصحية و أخذ العناصر الغذائية الطبيعية عن طريق التغذية الصحية و السليمة. حيث أنها أفضل من أي طريقة أخرى للحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم في اليوم، و لتلاشي الأمراض الناتجة عنها.

بعض الأعراض الجانبية

قد يسبب تناول المكملات عناصر معينة من المكملات الغذائية موجودة فعليا في الجسم. ومنها : ” الشعور بصداع في الرأس “، ” تكوين حصوات في الكلى “، ” التوتر المستمر “، ” فقدان الشهية في بعض الحالات “، ” الشعور بالتعب و الارهاق الشديد و الدائم “. وغيرها الكثير من الأعراض الجانبية التي قد تسببها المكملات الغذائية عند تناولها بطريقة خاطئة.

و أخيرا ينصح بإستشارة الطبيب قبل اللجوء الى تناول أي نوع من المكملات الغذائية.

السابق
زيادة زيت المحرك اليك طريقة إضافة الزيت لسيارتك خطوة بخطوة
التالي
فوائد وأضرار الشعير…فوائد الشعير الصحية كعلاج حصوات الكلى والوقاية من السرطان