تنمية الشخصية والقدرات

تعزيز الثقة بالنفس … أفضل طرق تطوير الذات وتعزيز الثقة بالنفس

تعزيز الثقة بالنفس

تعزيز الثقة بالنفس وكيفية تطوير الذات

تعزيز الثقة بالنفس، من أهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها أي شخص هي ” الثقة بالنفس “، حيث أنها هي التي تمنح الشخص الشعور بوجوده و كيانه في الحياة، و هي من أهم الأشياء التي تعطي انطباع عن الشخص للآخرين. حيث أن ” الثقة بالنفس ” دائما ما تظهر في كل تصرفات الشخص، حتى و ان حاول اثبات غير ذلك، فهي حتما ستظهر في طريقة حديثه مع الآخرين، أو في ردود أفعاله، أو في أوقات مهاجمته بالكلام و هو على صواب فإنها بالتأكيد ستظهر علامات الثقة بالنفس في تلك المواقف.

 طرق عملية لتعزيز الثقة بالنفس

بالطبع فمن المعروف أن ” الثقة بالنفس ” من أفضل الصفات الشخصية التي يتمنى أي شخص أن يتحلى بها. فهي صفة جميلة و من الممكن جدا إكتسابها من الحياة و طبيعتها. و لكن في المقابل هناك أيضا الكثير من المواقف و المؤثرات السلبية التي قد تؤثر على الشخص سلبيا و تشعره بالاحباط، و من ثم يفقد الثقة بنفسه.  هذا أيضا يظهر على شخصيته أمام الآخرين. و مثلما تؤثر قوة الثقة بالنفس على إنطباع الشخص أمام الآخرين، فأيضا يؤثر فقدانها على إنطباع الشخص أمام الآخرين. و لكن هناك بعض الطرق و الخطوات التي يمكنك اتباعها لتعزيز الثقة بالنفس، اليك أهمها :

إقرأ أيضا:موشن جرافيك…كل ما تود معرفته عن الموشن جرافيك وفيم يستخدم؟

تعزيز الثقة بالنفس بتقبل الشخص لذاته

من أكثر ما يساعد على تعزيز الثقة بالنفس هو ” تقبل الشخص لذاته “. و ذلك بمعنى أن لا يحاسب نفسه على أخطائه بإستمرار.  أن لا يصغى لآراء الآخرون به ان كانت سلبية. و أن يسعى دائما الى تطوير ذاته و تطوير نقاط القوى لديه. و العمل على التخلص أو حل كل نقاط الصعف التي يمتلكها. لابد أيضا أن يعمل الشخص دائما على تذكير نفسه بما حققه سابقا في الماضي، سيساعد ذلك كثيرا على تعزيز شعور الثقة بالنفس.  اعطاء الشخص شعور ذاتي بأنه قام بتحقيق انجاز ما في حياته، حتى و لو كان بسيطا، فربما تكون هذه البداية لاطلاق الكثير من الانجازات.

التمتع بالقناعة

في الأغلب معظم من لديهم صفة القناعة بالأشياء التي يمتلكونها دائما ما يتحلون بالثقة بالنفس. حيث أن الرضا بالأشياء يعطي شعورا بأنه يمتلك الكثير و ليس بقيمة الشئ ذاته. لذلك فمعظم من يتحلون بالقناعة دائما ما يتمتعون بصفة ” الثقة بالنفس “.

طريقة التعبير عن ما تريد

دائما ما تؤثر طريقة التعبير عن الشئ الذي يريد الشخص على انطباع الآخرون سواء كان الشئ الذي يعبر عنه لفظا، أو فعلا. و يستطيع الكثيرون أن يعرفون ان كان ذلك الشخص لديه صفة ” الثقة بالنفس ” أم لا، و ذلك عن طريق تعبيره عن ما يريد. فعادة يتميز الشخص الذي يتحلى بالثقة بالنفس بطريقة كلام هادئة جدا و واضحة لكل من يستمع اليه. على عكس الشخص الفاقد صفة ” الثقة بالنفس ” فهو غالبا لا يستطيع أن يتحدث بهدوء و أغلب كلامه يعتبر مشوشا بالنسبة للآخرين. فتلك الصفة عادة ما تكشف الشخص اذا كان يتمتع بالثقة بالنفس أم لا، و يلاحظ ذلك من قبل لآخرون الذين يتعاملون معه.

إقرأ أيضا:عدم الانشغال بالناس …لا تهتم لكلام الناس إليك كيفية القيام بذلك في 5 خطوات

تشجيع تعزيز التقة بالنفس على تحقيق الإنجازات

لابد من تحقيق الشخص الكثير من الانجازات في حياته حتى لو كانت انجازات خاصة بك و لا يعرف الآخرون عنها شيئا. و حتى المحاولة في السعى الى تحقيقها فتعتبر هذه الخطوة بمثابة انجاز كبير يزيد الشخص شرفا للمحاولة.  لابد أيضا أن يعمل الشخص دائما على تذكير نفسه بما حققه سابقا في الماضي، حيث أن ذلك سيساعد كثيرا على تعزيز شعور الثقة بالنفس و تطوير الذات. و اعطاء الشخص شعور نفسي و ذاتي بأنه قد قام بتحقيق انجاز ما في حياته، حتى و لو كان بسيطا أو صغيرا، فربما تكون هذه البداية لاطلاق الكثير من الانجازات المتتالية، و التي ستجعلك تفتخر بنفسك لاحقا.

البعد عن الأشخاص المحبطون

دائما ما تؤثر علاقة الشخص بالآخرين من حوله و خاصة المقربين له. فمن الممكن اكتساب ” الثقة بالنفس ” من خلال الاشخاص الايجابين الذين يحاولون دائما تشجيع بعضهم البعض للانجاز حتى و لو كانت في أبسط الأشياء. و ذلك يعطي ايحاء كبير بالثقة بالنفس، و سيلاحظ الآخرون ذلك أن هذا الشخص قد اكتسب ثقة كبيرة بذاته. و حتما ستظهر في طريقة حديثه مع الآخرين، أو في ردور أفعاله، أو حتى في أوقات مهاجمته في المواقف و هو على صواب. فإنها بالتأكيد ستظهر علامات الثقة بالنفس في تلك المواقف، و من بعدها سيكتسب الشخص تلك الصفة و ستصبح بداخله. و ستظهر تلقائيا أمام الآخرون في تصرفاته و أفعاله من دون تدخل مقصود منه.

إقرأ أيضا:عدم الانشغال بالناس …لا تهتم لكلام الناس إليك كيفية القيام بذلك في 5 خطوات

تخيل المستقبل كما تريد أن تراه

المقصود هنا بتخيل المستقبل هو ليس بتوقع حدوث ما سيحدث لاحقا أو التنبؤ بالأشياء، و انما هو تخيل الشخص نفسه كما يريد أن تكون. سيساعد ذلك كثيرا على تحقيق انجازاته و أهدافه كما يجب أن تكون، و ربما بصورة أفضل. و بالتالي عندما يصل الشخص الى تحقيق حلمه و هدفه، سيصبح اكتساب صفة ” الثقة بالنفس ” تلقائية لديه. و ان لك تكن فسيلاحظ آراء الأخرين التحفيزية، و التأثيرات الايجابية من حوله تجعله يكتسب صفة ” الثقة بالنفس ” بدون أي مجهود، و من ثم سيلاحظ عليه ذلك من قبل الاشخاص المقربين له.

اختيار اهداف محددة

لابد أن يكون الشخص لديه القدرة على اختيار ما يريد تحقيقه من أهداف و أحلام. و يظل يسعى اليها حتى الوصول الى لحظة تحقيقها، سيزيد ذلك كثيرا من ” تطوير الذات و تعزيز الثقة بالنفس “. حيث أن هناك الكثير من الأشخاص ليس لديهم القدرة على تحديد الاهداف لتحقيقها في المستقبل. مما يزيد من الشعور بالقلق دائما، و من ثم فقدان الثقة بالنفس. على عكس الاشخاص الذين يحددون اهدافهم التي يرغيون في السعى اليها وصولا الى تحقيقها و انجازها.

و هؤلاء الاشخاص دائما ما يتحلون بالثقة الكبيرة بالنفس. فمن أهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها أي شخص هي ” تطوير الذات و الثقة بالنفس “. حيث أنها هي التي تمنح الشخص الشعور بوجوده و اثبات لكيانه في الحياة. و هي من أهم الصفات التي تعطي انطباع عن الشخص من قبل الآخرين. حيث أنها دائما ما تظهر في معظم تصرفات الشخص في معظم الأحيان، حتى و ان حاول اثبات عكس ذلك. فهي حتما ستظهر في طريقة حديثه مع الآخرين، أو في ردور أفعاله. لذلك لابد من تطوير الذات و العمل على اكتساب ” الثقة بالنفس “.

الشعور الدائم بالرضا

عادة ما يكون معظم من يتحلون بصفة الرضا بالأشياء التي يمتلكونها دائما ما يتحلون بالقدرة على تطوير الذات دائما و الشعور الدائم بالثقة بالنفس. حيث أن الرضا بالأشياء يعتبر غريزة داخل الشخص، و هو يعطي شعورا بأنه يمتلك الكثير من الأشياء و النعم في حياته، و ليس بقيمة الشئ ذاته. لذلك فمعظم من يتحلون بالرضا دائما ما يتمتعون بصفة ” الثقة بالنفس “، و القدرة على تطوير الذات.

السعى وراء العمل

من أفضل ما يسعى اليه الشخص في حياته هو العمل و العلم معا، فيساعد العلم على تطوير الذات و الايمان بأن الشخص عندما يفعل كل ما بوسعه لتحقيق رغباته فى الحياة، فحتما سيصل الى ما يريد، و من ثم سيكون في نفس الوقت يعمل على تطوير ذاته، و تحقيقها، حيث أن من أكثر ما يساعد على تعزيز الثقة بالنفس هو ” تقبل الشخص لذاته أولا “، و من ثم العمل على تطوير نفسه تدريجيا.

أسباب تحطيم الذات و فقدان الثقة بالنفس

تأثيرات الآخرون السلبية

دائما عندما يرتبط الشخص بأشخاص آخرون في حياته. فعادة ما تؤثر علاقة هذا الشخص بالآخرون من حوله و خاصة ان كان هؤلاء الاشخاص من المقربين له. فمن السهل جدا اكتساب صفة ” الثقة بالنفس ” من قبل الاشخاص الايجابين الذين يسعون دائما الى تشجيع بعضهم البعض للانجاز حتى ولو كان الانجاز في أبسط الأشياء. ولكن ذلك يعطي ايحاء كبير جدا بالثقة بالنفس. و من ثم سيلاحظ الآخرون ذلك ببساطة أن هذا الشخص قد اكتسب ثقة كبيرة بذاته و قام بتطوير نفسه بالفعل.

  • وحتما ستظهر الثقة المكتسبة في تصرفاته.
  • أوفي طريقة حديثه مع الآخرين.
  • أو في ردور أفعاله تجاه الآخرين.
  • أو حتى في أوقات اتفاق البعض عليه لتحطيمه.
  • ومهاجمته في المواقف و هو على صواب.

فإن بالتأكيد ستظهر بعض علامات الثقة بالنفس في تلك المواقف المختلفة. ومن ثم سيكتسب الشخص بعدها تلك الصفة وستصبح بداخله ويتصرف بها. وستظهر تلقائيا أمام الآخرون في تصرفاته وأفعاله من دون تدخل مقصود منه.

اليأس

من أكثر ما يفقد الشخص ثقته بنفسه هو الوصول الى مرحلة ” اليأس ” بعد تجارب استمرت كثيرا في المحاولة على تحقيقها و نجاحها. و لكن من الجدير بالذكر أن الوصول الى مرحلة ” اليأس ” هي أولى خطوات الفشل. و بالتأكيد سيؤدي الفشل في نهاية المطاف الى فقدان الثقة بالنفس تماما، لذلك فلابد من التخلص من الشعور باليأس. السعى وراء الأهداف التي يرغب الشخص في تحقيقها، و من ثم تكرار التجربة مرارا و تكرارا حتى الوصول الى الهدف المرغوب الوصول اليه.

الاصغاء للانتقادات

معظم من يستمعون لآراء الآخرون السلبية بهم، سرعان ما يفقدون القدرة على ” الثقة بالنفس “. لذلك فلابد من عدم الاصغاء الى آراء الآخرون السلبية. حيث أن هناك بعض الأشخاص الذين يحاولون دائما اسقاط الناجحون من حولهم. و العمل على فقدان ثقتهم بأنفسهم، لذلك لابد من عدم الاستماع الى آرائهم. و استمرار السعى و المثابرة على تحقيق الهدف.

عدم الشعور بالرضا

من أفضل الصفات التي يتحلون بها من لديهم القدرة على ” تطوير الذات و الثقة بالنفس ” هي الرضا. لذلك ان كان الشخص لا يشعر بالرضا أو القناعة فسرعان ما يفقد الثقة بنفسه.

السابق
فوائد البطاطا الصحية والقيم الغذائية للبطاطس اليك كل ما تريد معرفته عن البطاطا
التالي
العصف الذهني اليك أهم طرق وافكار استخدام العصف الذهبي