منتجات غذائية

المكملات الغذائية … فوائد المكملات الغذائية أنواعها وأضرارها

المكملات الغذائية

فوائد المكملات الغذائية أنواعها وأضرارها

من المعروف أن تناول الوجبات الغذائية اليومية التي تشمل الخضروات، و اللحوم، و الفواكه و المصادر الغنية بالبروتينات و الألياف و مثل هذه العناصر، فجميعها تساعد على تقوية المناعة و تعمل على وقاية الجسم من خطر الاصابة بالأمراض. و لكن البعض يجدون صعوبة أحيانا في الالتزام بجدول نظام غذائي معين يحتوي على كل العناصر الغذائية المفيدة التي يحتاجها الجسم يوميا. لذلك دائما ما يلجأون الى تناول المكملات الغذائية، بسبب احتوائها على بعض العناصر الموجودة في الغذاء اليومي الذي يحتاجه الجسم. أو ربما لا يفضل البعض تناول طعام معين، فيقوم بتعويض العناصر الموجودة به عن طريق المكمل الغذائي.

كل ما يجب ان تعرفه عن المكمل الغذائي

بالتأكيد النتيجة التي يحصل عليها الفرد من المكمل الغذائي ليست مثل التي يحصل عليها من تناول الأطعمة الغذائية الصحية يوميا. و لكن يرجع السبب الى الانشغال الدائم في أمور الحياة، فالبعض يستسهلون الوجبات السريعة و الأطعمة الجاهزة، و التي بالطبع لا تحتوي على أي عناصر غذائية صحية بالمرة. و ذلك ما يؤدي الى ضعف المناعة و زيادة احتمالية الاصابة بالأمراض. تعرف معنا على فوائد و أضرار المكملات الغذائية على الصحة العامة بالجسم، و أنواع المكمل الغذائي و كل ما يتعلق به :

ما هي المكملات الغذائية

هي عبارة عن تركيز العناصر الغذائية من الطعام و لكن في صورة نقية، و لها الكثير من الأنواع مثل :

” الألياف ” ، و ” البروتينات “، و ” الأحماض الأمينية “، و غيرهم. و يتم تناول هذه المكملات الغذائية على هيئة أقراص دائرية فوارة توضع في المشروبات السائلة. هناك أيضا المكمل الغذائي على هيئة مسحوق بودرة، و منها مكمل غذائي على هيئة حبوب يتم تناولها مع الطعام مباشرة حيث تساعد على مد الجسم ببعض العناصر المفتقر لها. و تساعد على اكتمال النمو أيضا في بعض الحالات.

بعض أنواع المكملات الغذائية

هناك الكثير من أنواع المكملات الغذائية، و لكن كل شخص يتناول منها ما يحتاجه جسمه فقط. فليست كل الأنواع مناسبة لكل الأشخاص، وبالطبع يفضل أن يكون تناول المكمل الغذائي تحت اشراف طبيب التغذية المتخصص. و هذه بعض أهم أنواع المكمل الغذائي :

الأحماض الدهنية

في الكثير من الأحيان يكون الجسم مفتقرا للأحماض الدهنية، و ذلك لأنها غير متوفرة بكثرة في معظم الأطعمة، و بالتالي فيتم تناولها عن طريق المكملات الغذائية.

المعادن

من أكثر ما يحتاج اليه الجسم يوميا، فهي تساعد الجسم على القيام بدوره و بأنشطته اليومية، و تعويض الجسم عن بعض العناصر المفقودة منه، و تساعد أيضا على اكتمال النمو في العضلات، و مد الجسم بالطاقة اللازمة.

البروتين

من أكثر ما تحتاج اليه عضلات الجسم لاكتمال نموها، حيث يعتبر ” البروتين ” من العناصر الغذائية الضرورية و الأساسية لتكوين الجسم و بناء العضلات. و بسبب كثرة احتياج الجسم اليه كعنصر أساسي يومي، فيتم تناوله على هيئة مكملات غذائية، و لكن بالطبع يتم تناولها  بجانب التغذية الصحية.

الفيتامينات

من الجدير بالذكر أن لا غني عن ” الفيتامينات ” في أي نظام غذائي صحي. و لكن بسبب كثرة احتياج الجسم اليها فدائما يلجأ البعض الى تناول ” الفيتامينات ” على هيئة مكملات غذائية.

فوائد المكملات الغذائية

للمكملات الغذائية بعض الفوائد فهي تساعد على حصول الجسم على العناصر المفتقر اليها في نظامه الغذائي. و ذلك لأن البعض يجدون صعوبة أحيانا في الالتزام بجدول نظام غذائي معين يحتوي على كل العناصر الغذائية المفيدة التي يحتاجها الجسم يوميا. لذلك دائما ما يلجأون الى تناول المكمل الغذائي، بسبب احتوائها على بعض العناصر الموجودة في الغذاء اليومي الذي يحتاجه الجسم. أو ربما لا يفضل البعض تناول طعام معين، فيقوم الشخص بتعويض العناصر الموجودة به عن طريق المكمل الغذائي، اليك أهم الفوائد التي يحصل عليها الجسم من خلال تناول المكمل الغذائي :

تعزيز الصحة العامة بالجسم

تعمل المكملات الغذائية على تعزيزالصحة العامة بالجسم حيث أنها تحتوي على العناصر التي يحتاج اليها الجسم يوميا مثل :

” الفيتامينات “، و ” الألياف “، و قد تساعد هذه العناصر على مقاومة الاصابة بالكثير من الامراض.

تقوية المناعة

تحتوي المكملات الغذائية على بعض العناصر الاساسية اليومية التي يحتاجها الجسم، مثل :

” البروتينات “، و ” المعادن “، و غيرهم من العناصر، فجميعها تساعد على تقوية المناعة و تعمل على وقاية الجسم من خطر الاصابة بالأمراض الخطيرة مثل : الاصابة ببعض الانواع السرطانية.

نصائح قبل تناول المكمل الغذائي

  • أن يكون الجسم في حاجة فعلا الى العناصر الغذائية الموجودة في هذه المكملات. لأن في حالة زيادة تناولها و الجسم ليس في حاجة اليها قد يسبب ذلك خطر على بعض أجهزة الجسم مثل ” الجهاز الهضمي.
  • استشارة الطبيب قبل البدء في تناول أي نوع من تلك المكملات الغذائية. لأنها في بعض الحالات قد تسبب ضررا على صحة الجسم.
  • التأكد من سلامة مصادر المكمل الغذائي قبل تناوله.

هل هناك مخاطر من تناول المكملات؟

نعم. تحتوي العديد من المكملات الغذائية على مكونات نشطة لها تأثيرات بيولوجية قوية في الجسم. قد يجعلهم ذلك غير آمنين في بعض المواقف ويضر بصحتك أو يعقدها. على سبيل المثال ، يمكن أن تؤدي الإجراءات التالية إلى عواقب ضارة – بل ومهددة للحياة.

  • الجمع بين المكملات
  • استخدام المكمل الغذائي مع الأدوية (سواء بوصفة طبية أو بدون وصفة طبية)
  • استبدال المكملات للأدوية الموصوفة
  • تناول الكثير من المكملات مثل فيتامين أ ، فيتامين د ، أو الحديد
  • يمكن أن يكون لبعض المكملات آثار غير مرغوب فيها قبل الجراحة وأثناءها وبعدها. لذا ، تأكد من إبلاغ مقدم الرعاية الصحية الخاص بك، بما في ذلك الصيدلي عن أي مكملات تتناولها.

بعض المكملات الغذائية الشائعة

  • الكالسيوم
  • إشنسا
  • زيت سمك
  • الجينسنغ
  • الجلوكوزامين و / أو
  • كبريتات شوندروتن
  • ثوم
  • فيتامين د
  • نبتة سانت جون
  • شهدت بالميتو
  • الجنكة
  • شاي أخضر

ملاحظة: هذه الأمثلة لا تمثل أي تأييد أو موافقة من قبل إدارة الغذاء والدواء.

السابق
صب واي سيرفرس… لعبة صب واي سيرفس طريقة لعب واسرار لتكون لاعب محترف
التالي
زيوت محركات السيارات… كيفية اختيار زيت المحرك المناسب